في العصر العباسي الأول تحمل الخلفاء بأنفسهم مهمة نشر الإسلام وهو عصر قوة
إجابة معتمدة
في العصر العباسي الأول تحمل الخلفاء بأنفسهم مهمة نشر الإسلام وهو عصر قوة ، قامت الدولة العباسية على أنقاض الخلافة الأموية ، واتخذت من مدينة بغداد عاصة للخلافة العباسية ، وبلغت الدولة العباسية أقصى اتساع لها في عهد الخليفة هارون الرشيد، والخليفة أبو جعفر المنصور الذي أمر ببناء مدينة بغداد ، في حين قامت الدويلات التي انفصلت عن الدولة العباسية في العصر الثاني بمهمة إضعاف خاصرة الدولة العباسية مما أسس لزوالها . يعد العصر العباسي الأول الذي تحمل الخلفاء بأنفسهم مهمة نشر الإسلام هو عصر قوة الدولة العباسية، وذلك لعدة أسباب اهمها نجد محاصرة العباسيّون لمدينة القسطنطينيّة ثلاث مرات، وفي المرة الأخيرة استطاعوا فتح القسطنطينية عاصمة الروم، وكان ذلك حلم جميع الخلفاء في الدولتين الأموية، والعباسية ، كما عمل العباسيون على تحصين المناطق الحدودية مع الدولة البيزنطية، وجعلوا قطعات من قوات جيشهم ترابط على حدودهما ، وكذالك بنى العباسيون العواصم لتكون مناطق دفاعية داخلية ، واهتم العباسيون بالفنون والهندسة وأقاموا المكتبات والمدارس ، وسقطت الدولة العباسية بعد قيام عدة دول نتيجة انفصال عدد من الأقاليم الأمر الذي أثّر على استقرارها. في العصر العباسي الأول تحمل الخلفاء بأنفسهم مهمة نشر الإسلام وهو عصر قوة ؟ الاجابة هي : عبارة صحيحة .